حروب الحصار تتمدد.. من كورونا الى الأزمة الأوكرانية/ بقلم ميساء عبد الخالق

لم يكد العالم يلتقط انفاسه بعد تراجع خطورة وباء كورونا ومتحوراته وما فرضه هذا الفيروس اللعين الذي كاد يفني البشرية من حصار على اقتصادات الدول وتقييد حركة الأفراد، حتى القت الأزمة الأوكرانية بظلالها على كل العالم وأرخت بثقلها على المستويات الرسمية والشعبية وكذلك على حركة التجارة الدولية. فبعد ايام على استعار آلة الحرب الروسية في أوكرانيا، حذرت مؤسسات دولية وفي طليعتها صندوق النقد الدولي من أن الصراع الدائر في أوكرانيا سيعرض الأمن الغذائي العالمي للخطر كون أوكرانيا هي “سلة الخبز لأوروبا” بينما تعد روسيا من أكبر الدول المصدرة للقمح، وهما تستحوذان معا على ثلث التجارة العالمية لهذه الحبوب.. وبالإضافة إلى الخسائر البشرية والاقتصادية، أبدى صندوق النقد الدولي قلقه من تداعيات الحرب على كل أنحاء العالم، مشيرا الى انه خلال أقل من ثلاثة أسابيع من الصراع، ارتفعت أسعار الطاقة والمواد الخام والزراعة بشكل حاد.

كما كشف الصندوق الدولي للتنمية الزراعية التابع للأمم المتحدة /إيفاد/ قبل ايام، على أن الحرب في أوكرانيا تسببت بالفعل بإرتفاع أسعار الغذاء ونقص المحاصيل الأساسية في أجزاء من وسط آسيا والشرق الأوسط وشمال إفريقيا. موضحاً أن ذلك سيؤثر على أسعار التجزئة للمواد الغذائية في بعض أفقر الدول في العالم. هذه التحذيرات خلقت هلعاً لدى الدول خوفاً على أمنها الغذائي، فعمدت بعض الدول ومنها الاردن البلد الأقرب للبنان الى وقف تصدير كل السلع الاستراتيجية، وهو ما سيفاقم الازمات خاصة على الدول الفقيرة والضعيفة ومنها لبنان، حيث أنه وكما جرت العادة يكون لبنان أول المتأثرين بالأزمات بسبب ضعف البنى المؤسساتية والتخطيط، اضف الى ذلك حالياً أزمته الاقتصادية والمعيشية، والتي صنفها البنك الدولي الازمة اللبنانية من بين عشر ازمات هي الاسوأ عالميا وربما تكون بين الثلاث الأسوأ منذ القرن التاسع عشر، في حين كشفت لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) في تقريرها مؤخراً عن ارتفاع نسبة الفقر في لبنان الى اكثر من ٨٢ بالمائة من السكان.

أمام هذه المعطيات صار الهلع والخوف والقلق مشروعاً، اذا ما طالت الحرب الاوكرانية الروسية وتوسعت، وهي التي تستعر نيرانها بوقود اميركي واطماع روسية بتوسيع نفوذها في العالم والعودة الى ما كان عليه النظام الدولي ايام الثنائية القطبية قبل تفكك الاتحاد السوفياتي الى دول. فلا شك ان النظام الدولي بعد الحرب الاوكرانية لن يكون كما بعده وسيشهد صعوداً أو أفولاً لاحد مشعلي هذه النار المستعرة بوتين او بايدن . وربما سيتجه النظام الدولي الى عالم متعدد الأقطاب تحكمه روسيا وحلفائها من جهة، واميركا وحلفائها من جهة ثانية،وربما الصين وحلفائها من ناحية ثالثة، مع احتمال تبدل خارطة تموضع الدول بين الأحلاف تبعاً لمصالحها. والسؤال الأهم ماذا لو استعملت روسيا سلاح الغاز ومنعت التوريد الى دول الاتحاد الاوروبي ؟فهل يستطيع الاتحاد الاوروبي من الآن وصاعداً تنفيذ سياسات تؤدي الى الاستغناء عن الغاز الروسي بحلول عام ٢٠٣٠ كما هدد بذلك.؟

كل هذه المؤشرات تنبىء بحال من القلق، فكيف اذا كان حال الشعب اللبناني الذي يعيش في دولة تشهد انهيار وتآكل للمؤسسات ويرزح المواطن تحت اعباء إقتصادية خطيرة لعدم قدرته على تأمين قوت يومه بسبب ارتفاع الاسعار وجشع التجار. لا شك ان اطالة أمد الحرب الأوكرانية ستزيد من مأساة الشعب اللبناني الذي كفر بدولته وهو صار يلجأ للخارج هروباً من جحيم وطنه ، فاذا بهذه الحرب تمنع عنه حتى الحلم باللجوء الى اوطان تؤمن الحياة الكريمة والعدالة الاجتماعية له ولأسرته بعد ان بات المواطن غريب ذليل مقهور في وطن الأرز .

spot_imgspot_img
[tds_leads title_text="Subscribe" input_placeholder="Email address" btn_horiz_align="content-horiz-center" pp_checkbox="yes" pp_msg="SSd2ZSUyMHJlYWQlMjBhbmQlMjBhY2NlcHQlMjB0aGUlMjAlM0NhJTIwaHJlZiUzRCUyMiUyMyUyMiUzRVByaXZhY3klMjBQb2xpY3klM0MlMkZhJTNFLg==" f_title_font_family="467" f_title_font_size="eyJhbGwiOiIyNCIsInBvcnRyYWl0IjoiMjAiLCJsYW5kc2NhcGUiOiIyMiIsInBob25lIjoiMzAifQ==" f_title_font_line_height="1" f_title_font_weight="700" msg_composer="success" display="column" gap="10" input_padd="eyJhbGwiOiIxNXB4IDEwcHgiLCJsYW5kc2NhcGUiOiIxMnB4IDhweCIsInBvcnRyYWl0IjoiMTBweCA2cHgifQ==" input_border="1" btn_text="I want in" btn_icon_size="eyJsYW5kc2NhcGUiOiIxNyIsInBvcnRyYWl0IjoiMTUifQ==" btn_icon_space="eyJwb3J0cmFpdCI6IjMifQ==" btn_radius="3" input_radius="3" f_msg_font_family="394" f_msg_font_size="eyJhbGwiOiIxMyIsInBvcnRyYWl0IjoiMTEiLCJsYW5kc2NhcGUiOiIxMiJ9" f_msg_font_weight="500" f_msg_font_line_height="1.4" f_input_font_family="394" f_input_font_size="eyJhbGwiOiIxMyIsInBvcnRyYWl0IjoiMTEiLCJsYW5kc2NhcGUiOiIxMiJ9" f_input_font_line_height="1.2" f_btn_font_family="394" f_input_font_weight="500" f_btn_font_size="eyJhbGwiOiIxMyIsImxhbmRzY2FwZSI6IjExIiwicG9ydHJhaXQiOiIxMCJ9" f_btn_font_line_height="1.2" f_btn_font_weight="700" f_pp_font_family="394" f_pp_font_size="eyJhbGwiOiIxMyIsImxhbmRzY2FwZSI6IjEyIiwicG9ydHJhaXQiOiIxMSJ9" f_pp_font_line_height="1.2" pp_check_color="#000000" pp_check_color_a="var(--metro-blue)" pp_check_color_a_h="var(--metro-blue-acc)" f_btn_font_transform="uppercase" tdc_css="eyJhbGwiOnsibWFyZ2luLWJvdHRvbSI6IjYwIiwiZGlzcGxheSI6IiJ9LCJsYW5kc2NhcGUiOnsibWFyZ2luLWJvdHRvbSI6IjUwIiwiZGlzcGxheSI6IiJ9LCJsYW5kc2NhcGVfbWF4X3dpZHRoIjoxMTQwLCJsYW5kc2NhcGVfbWluX3dpZHRoIjoxMDE5LCJwb3J0cmFpdCI6eyJtYXJnaW4tYm90dG9tIjoiNDAiLCJkaXNwbGF5IjoiIn0sInBvcnRyYWl0X21heF93aWR0aCI6MTAxOCwicG9ydHJhaXRfbWluX3dpZHRoIjo3NjgsInBob25lIjp7ImRpc3BsYXkiOiIifSwicGhvbmVfbWF4X3dpZHRoIjo3Njd9" msg_succ_radius="2" btn_bg="var(--metro-blue)" btn_bg_h="var(--metro-blue-acc)" title_space="eyJwb3J0cmFpdCI6IjEyIiwibGFuZHNjYXBlIjoiMTQiLCJhbGwiOiIxOCJ9" msg_space="eyJsYW5kc2NhcGUiOiIwIDAgMTJweCJ9" btn_padd="eyJsYW5kc2NhcGUiOiIxMiIsInBvcnRyYWl0IjoiMTBweCJ9" msg_padd="eyJwb3J0cmFpdCI6IjZweCAxMHB4In0=" f_pp_font_weight="500"]

Related articles

رباعيّ النجاح في مسلسل جديد لرمضان ٢٠٢٥

إيغل فيلم: ماغي بو غصن تعود في رمضان مع...

رفيق خويري ينشر لقطات رومانسية مع امرأة..فهل انفصل عن زوجته؟

أثارت الصور التي نشرها الفنان رفيق خويري عبر حساباته...

وزير السياحة والآثار يلتقي نظيره العماني لبحث سبل تعزيز التعاون

مسقط - محمد سعد التقى، اليوم، وزير السياحة والآثار، أحمد...
spot_imgspot_img